الرئيسية » التكنلوجيا» أنت تقرأ وتشاهد وتستمع

يفقدون وظائفهم بسبب زر كذبة أبريل في بريد غوغل الإلكتروني

RSS تعليقات RSS قارئ Atom قارئ 61 0 أضف تعليق

Image copyright Getty Image caption

أزال موقع غوغل للبحث الإلكتروني زر “كذبة أبريل” من على موقعه بعد أن أرسل الزر رسوما كوميدية متحركة لمستخدميه تسببت في مشاكل للمستخدمين في أماكن عملهم، بحسب تقارير.

وظهر زر “كذبة أبريل”، إلى جانب زر الإرسال المعتاد في البريد الإلكتروني الخاص بغوغل “Gmail”، وتسبب في إغلاق الرسائل الإلكترونية بإرسال صورة بصيغة “GIF” لشخصية “مينيونز” وهي تلقي بميكروفون على الأرض.

واثار هذا الأمر موجة من الغضب بين المستخدمين الذين قدموا العديد من الشكاوى عبر منتديات غوغل، مما دفع الشركة إلى إزالة هذه الخاصية وتقديم اعتذار.

وقالت غوغل في بيان لها: “يبدو أننا خدعنا أنفسنا بأنفسنا هذا العام.

وأضافت: “بسبب خلل تقني، تسبب خطأ إسقاط الميكروفون في مشكلات بدلا من الضحك دون قصد، آسفون حقا”

ويمثل إسقاط الميكروفون إشارة إلى أن المستخدم قال كلمته الأخيرة وأغلق الموضوع ولن يهتم بما سيقوله الآخرون.

ولم توضح غوغل على الفور تفاصيل الخلل التقني الذي تسبب في هذه المشكلة.

فقدت وظيفتي

وقال أحد المستخدمين على أحد المنتديات الخاصة بمنتجات غوغل: “بسبب (خاصية) مايك دروب، فقدت وظيفتي.”

وأضاف: “أعمل كاتبا، وكان لدي موعدا نهائيا يجب الوفاء به. لقد أرسلت مقالاتي إلى رئيستي في العمل ولم أسمع منها مطلقا أي رد. لقد أرسلت دون قصد بريدا إلكترونيا باستخدام زر الإرسال لمايك دروب”.

Image copyright Google Image caption

وشكا مستخدم آخر من أنه كان يجري مقابلات للحصول على وظيفة لمدة ثلاثة أشهر، ثم أرسل عن دون قصد رسالة بريد باستخدام خاصية “مايك دروب” إلى قسم الموارد البشرية في هذه الشركة.

وقال مستخدم ثالث إنه أرسل “بريدا إلكترونيا مهما لـ30 من متلقي الرسائل”.

وجرى إبلاغ المستخدمين عن هذا الزر ووظيفته من خلال رسالة في بريد غوغل “Gmail” حينما ظهر أول مرة.

وكشفت غوغل أيضا عن اثنين من مقاطع الفيديو الساخرة عن كذبة أبريل إحداهما تتحدث عن خدمة جديدة للتوصيل باستخدام المظلة (الباراشوت) و أخرى عن عن نظارة واقع افتراضى من البلاستيك يمكنها العمل تحت الماء، وتوفر للمستخدم رؤية 360 درجة.

وكانت غوغل أعلنت عن إطلاق خدمة البريد الإلكتروني “Gmail” في الأول من أبريل / نيسان عام 2004، وسارت تكهنات في ذلك الوقت إذا كان هذا الإعلان هو كذبة أبريل لتلك السنة.

رابط كاتب المقال : التكنلوجيا

تنويه:. يقوم الموقع بجمع الأخبار والمقالات من الصحف السودانية والعالمية، ويصنفها، ثم يرتبها حسب أهميتها. كل ذلك يتم بطريقة آلية.الحقوق محفوظة لاصحابها.موقع نوبيون غير مسؤول عن المقالات اوالتعليقات الواردة أنما مسؤولية كاتبها.

التعليقات المشاركة 0 تعليق . (RSS 2.0) شاركنا التعليقات

  1. لا توجد تعليقات الأن كن أول من يعلق.

التعليقات

تواصل مع المجلة

www.wadihalfa.net