الرئيسية » السودان» أنت تقرأ وتشاهد وتستمع

الشرطة السودانية تصف الطالب عاصم عمر"بالرباطي" ثم تتراجع بعد موجة انتقاد المعلقين (طالع الصور)

RSS تعليقات RSS قارئ Atom قارئ 18 0 أضف تعليق

على حائطها بفيسبوك وصفت ” شرطة السودان” عبر مكتبها الصحفي، الطالب عاصم عمر، بالرباطي، وكتبت أن “عاصم” المنتمي لحزب المؤتمر السوداني، سبق وأن تم ادانته في أحداث تخريبية بجامعة بحري، حينما كان يدرس بها قبل التحاقه بجامعة الخرطوم، وتم فصله بموجبها.
وأضافت شرطة السودان: “المثير للضحك والسخرية في الأمر أن حزب المؤتمر الوطني الذي صدع منتسبيه رؤوسنا بضرورة تطبيق العدالة، وسريان احكام القانون على الجميع، وعدم التأثير على احكام القضاء؛ لا يريدون أن تسري العدالة على القاتل “عاصم” ويريدون التأثير على احكام القضاء بدعوات الحشد امام المحكمة.
وقد وصف معلقون على صفحة الشرطة السودانية البيان بعدم المهنية، وكتب أحدهم:
البيان غير مهني، كيف لمكتب الصحفي لشرطة السودان يصف (الطالب) عاصم عمر (بالرباطي) عوضاً عن التعريفات القانونية المتعارف عليها كالمتهم أو المدان..! ويضيف بيان الشرطة بأن منسوبي حزب المؤتمر السوداني قد (صدعوا رؤوسهم) بضرورة تطبيق العدالة…..!!!
وقامت إدارة صفحة المكتب لاحقاً بتعديل بيانها عقب موجة الانتقادات التي وجهها مواطنون سودانيون عبر تعقيباتهم، فاضطرت الشرطة لتعديل البيان بحذف كلمة (الرباطي) واستبدالها بعبارة (الطالب)،، لكنها لم تقدم اعتذاراً عن ذلك التوصيف غير القانوني ولم تشر الى احتمالية التحقيق او محاسبة من قام بصياغة البيان.
ويعتبر أن محللون سياسون الشرطة السودانية أحد أذرع المؤتمر الوطني الباطشة بالشعب السوداني، وأنها مؤسسة قمعية مستبدة وفاسدة، لا يعنيها المواطن السوداني، قدر ما يهمها أن يستمر المؤتمر الوطني في حكمه للبلاد.

https://www.alrakoba.net/contents/myuppic/059a640ad7e2db.jpg

https://www.alrakoba.net/contents/myuppic/059a640ad9a06f.jpg

https://www.alrakoba.net/contents/myuppic/059a640c6a600d.jpg

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع صحيفة الراكوبة

رابط كاتب المقال : السودان

التعليقات المشاركة 0 تعليق . (RSS 2.0) شاركنا التعليقات

  1. لا توجد تعليقات الأن كن أول من يعلق.

التعليقات

تواصل مع المجلة

www.wadihalfa.net