الرئيسية » الولايات» أنت تقرأ وتشاهد وتستمع

والي كسلا: قفل المعابر مع أرتريا إشاعة غير كريمة

RSS تعليقات RSS قارئ Atom قارئ 3 0 أضف تعليق

الخرطوم : خرطوم بوست
وصف جماع آدم ما يثار في مواقع التواصل الاجتماعي من قفل المعابر الحدودية مع أرتريا بالشائعة غير الحميدة نافيا إياها.
ودعا إلى عدم الالتفات للشائعات التي وصفها بانها (غير كريمة ) وتعتبر عملا مضادا لتشوية العلاقة مع دولة اريتريا .
وقال إن مايدور الان ( كلام واتساب ) لا اساس له من الصحة ولم تصدر اية توجيهات من الولاية والمركز بقفل المعابر الحدودية مع اريتريا.
وأكد خلال زيارته لمعبر اللفة الحدودي برفقة لجنة امن الولاية ورئيس المجلس التشريعي وعدد من القيادات ولقائه بممثلي الجانب الامني الاريتري بمعبر اللفة ان العلاقة مع دولة اريترية علاقة مصيرية وممتدة منذ ازل التاريخ ولايوجد مايعكرها مشيرا الي ان القوات التي وصلت الولاية والقيادات العسكرية جاءت في اطار امر الطورئ والقرار الجمهوري الخاص بجمع السلاح وتقنين العربات غيرالمقننة الي جانب التصدي لعمليات تهريب البشر والسلاح والتهريب السلعي وليست لها علاقة بالحدود واضاف الوالي ان العلاقة مع الاجهزة الامنية بدولة اريتريا وقياداتها في استمرار وتواصل في الاطار الامني ومحاربة الظواهر السالبة مشيرا الي ان هنالك مسائلا متفق عليها مع الجانب الاريتري بجعل المناطق الحدودية امنه ومستقرة وتسخيرها لمصلحة شعبي البلدين وان حركة المواطنين من والي دولة اريتريا ستستمر وفق الاجراءات والضوابط المعمول بها من قبل .
ومن جانبهم امن مدير جهاز الامن والمخابرات الوطني ومدير شرطة الولاية مقرر لجنة الامن ورئيس المجلس التشريعي ــامنوا علي حسن العلاقة مع دولة ارتريا في الجانب الرسمي والشعبي مشيرين الي ضرورة عدم تصديق مايشاع من احاديث حول توتر العلاقات مع اريتريا .
وعبرممثلوا الجانب الارتيري عن تقديرهم للوالي والزيارة وحرصه على المفاهيم العالية في العلاقة مع دولة اريتريا مؤكدين ان العلاقة بين البلدين ممتدة ومستمرة وذات تاريخ طويل وان قيادة دولتهم هي الاخري لم يصدر منها او يفيد بتلقيها معلومات جديده فى هذا الشأن .
ورصدت زيارة الوالي لمعبر اللفة انسياب الحركة علي المعبر بصورة طبيعية للمواطنين من البلدين من حيث الاجراءت والدخول والخروج من والي ارتريا .

تنويه:. يقوم الموقع بجمع الأخبار والمقالات من الصحف السودانية والعالمية، ويصنفها، ثم يرتبها حسب أهميتها. كل ذلك يتم بطريقة آلية.الحقوق محفوظة لاصحابها.موقع وادي حلفا غير مسؤول عن المقالات اوالتعليقات الواردة أنما مسؤولية كاتبها.

التعليقات المشاركة 0 تعليق . (RSS 2.0) شاركنا التعليقات

  1. لا توجد تعليقات الأن كن أول من يعلق.

التعليقات

تواصل مع المجلة

www.wadihalfa.net