الرئيسية » الاقتصادية» أنت تقرأ وتشاهد وتستمع

«طيران الإمارات»: 494 مواطناً ضمن برنامج تدريب الطيارين المواطنين

RSS تعليقات RSS قارئ Atom قارئ 23 0 أضف تعليق

أفادت «طيران الإمارات»، بأن برنامج تدريب الطيارين المواطنين استطاع استقطاب 494 طياراً مواطناً منذ انطلاقه، منهم 291 طياراً متخرّجاً، و203 طيارين في مختلف مراحل التدريب، مشيرة إلى أن الطاقة الاستيعابية للبرنامج تصل إلى 85 طياراً متدرّباً.

وأضافت لـ«الإمارات اليوم»، أنه «مع افتتاح (أكاديمية الإمارات للطيران) في مدينة (دبي الجنوب)، خلال الربع الأول من العام المقبل، بكلفة 500 مليون درهم، فإن الطاقة الاستيعابية للأكاديمية الجديدة ستصل إلى 600 طيار سنوياً».

وتفصيلاً، قال مدير برنامج تدريب الطيارين المواطنين في «طيران الإمارات»، القبطان نبيل البوم، لـ«الإمارات اليوم»، إن «عدد الطيارين الخريجين ضمن برنامج تدريب الطيارين المواطنين، منذ إطلاقه، وصل إلى 291 طياراً، منهم 21 قبطاناً، و270 ضابط أول»، مشيراً إلى أن «عدد الطيارين في مرحلة التدريب حالياً يصل إلى 203 طيارين في مراحل مختلفة من التدريب، منهم 83 في دبي، و45 في المملكة المتحدة، و29 في إسبانيا، و46 في مرحلة الانتقال والتدرّب على طراز معين من الطائرات».

وأضاف البوم أن «الطاقة الاستيعابية للبرنامج سنوياً في المرحلة الحالية تصل إلى 85 طياراً متدرّباً»، لافتاً إلى أن «(أكاديمية الإمارات للطيران) في مدينة (دبي الجنوب) ستفتتح أبوابها في الربع الأول من العام المقبل».

وأشار إلى أن «الطاقة الاستيعابية للأكاديمية الجديدة تصل إلى 600 طيار متدرّب سنوياً»، لافتاً إلى أن «جميع مراحل التدريب النظرية والعملية ستتم في الاكاديمية».

ويتكون برنامج «طيران الإمارات» لتأهيل الطيارين المواطنين من ثلاث مراحل، حيث يبدأ بدورات مكثفة في اللغة الإنجليزية وعلوم الطيران في دبي، ثم ينتقل المشاركون إلى المدرسة الأوروبية لتدريب الطيارين في إسبانيا ،وإلى المملكة المتحدة للتدرّب على الطيران لمدة عام يحصلون بعدها على رخصة طيار تجاري على طائرة تعمل بأكثر من محرك، وفي المرحلة الثالثة يتدرّب الطيارون لمدة ستة أشهر على أجهزة الطيران التشبيهي «سميوليتر» في كلية الإمارات للطيران بدبي. ويتم تقسيمهم في هذه المرحلة للعمل إما على طائرات «الإيرباص» أو «البوينغ» وفقاً لمتطلبات النمو المستقبلي لـ«طيران الإمارات».

ومن المقرر افتتاح «أكاديمية الإمارات للطيران» في منطقة الطيران بالقرب من مطار آل مكتوم الدولي في مدينة «دبي الجنوب»، بكلفة تصل إلى 500 مليون درهم. وستضم الأكاديمية منشآت متكاملة، تستخدم أحدث التقنيات، بما فيها أجهزة طيران تشبيهي «سميوليتر» فائقة الحداثة، بحسب «طيران الإمارات». كما سيتم تعزيز القدرات الاستيعابية للأكاديمية في مرحلة لاحقة، لتتمكن من توفير خدمات تدريب طيارين لحساب شركات طيران أخرى. وكانت الأكاديمية وقعت خلال معرض دبي للطيران 2015 اتفاقية لشراء 27 طائرة جديدة، سيتم تسلّمها اعتباراً من عام 2017، على أن يتم استخدامها في تدريب الطيارين المبتدئين، ضمن برنامج تدريبي شامل يؤهلهم ليصبحوا طيارين في «طيران الإمارات».

رابط المقال : الاقتصادية

تنويه:. يقوم الموقع بجمع الأخبار والمقالات من الصحف السودانية والعالمية، ويصنفها، ثم يرتبها حسب أهميتها. كل ذلك يتم بطريقة آلية.الحقوق محفوظة لاصحابها.موقع وادي حلفا غير مسؤول عن المقالات اوالتعليقات الواردة أنما مسؤولية كاتبها.

التعليقات المشاركة 0 تعليق . (RSS 2.0) شاركنا التعليقات

  1. لا توجد تعليقات الأن كن أول من يعلق.

التعليقات

تواصل مع المجلة

www.wadihalfa.net