الرئيسية » التكنلوجيا» أنت تقرأ وتشاهد وتستمع

تطبيق صور قوقل على أندرويد يتلقى محرر أفلام متقدم وإعادة تنظيم لعناصره

RSS تعليقات RSS قارئ Atom قارئ 9 0 أضف تعليق

تطبيق صور قوقل على أندرويد يتلقى محرر أفلام متقدم وإعادة تنظيم لعناصره

تهتم شركة قوقل كثيرًا بخدمتها صور قوقل “Google Photos” سواء كان ذلك على التطبيق في الهواتف والأجهزة الذكيّة أو على الويب، بدوره في محطة سابقة تم رصد محرر أفلام بخيارات متقدمة في Teardown وتحديدًا في النسخة التجريبية 3.16، والآن بدأ هذا المحرر متداول بين المستخدمين، وتحديدًا في النسخة الرسمية Google Photos 3.18.

فيما يخص بمواصفات هذا المحرر، تم الإستغناء عن الخلفية السوداء وتحديثها بمخطط أبيض اللون، وهو أسلوب تتبعه الشركة حديثًا في كافة تطبيقاتها، كما ويضع محرر الفيلم الجديد عارض الفيديو الأساسي في أعلى الشاشة، ويضع كلٍ من المقاطع المختارة أسفله، ويهدف المظهر الجديد إلى تقليل الوقت المستغرق لإجراء تعديلات على طول المقطع، فضلًا عن وضع جميع أشرطة التمرير في المقدمة والوسط للتحديدات السريعة.

وعلى الرغم من أن وظيفة المحرر لا تزال كما هي، إلا أنه تم تحديث الأداء أيضًا، على سبيل المثال تم تحديث قصاصات إعادة التموضع من نقطة واحدة في المخطط الزمني إلى آخر وذلك بالضغط المُطوّل على الصورة المصغرة ثم سحبها إلى موقعها الجديد، ويُظهر النقر على زر التجاوز المجاور لمقطع ما العديد من الميزات التي لم تكن جزءًا من واجهة المستخدم القديمة، مثل تحريك مقطع لأعلى أو لأسفل في المخطط الزمني، مع إظهار أو إخفاء الأجزاء الغير المستخدمة، أو كتم الصوت أو إدراج مقطع جديد أو تكرار المقطع الحالي أو إزالته من الخط الزمني.

أخيرًا ما زال التطبيق لا يدعم المواضيع المرئية الشبيهة لانستجرام، ولكن يجب أن تأتي في مرحلة ما، علاوةً على ذلك وفّر التحديث إعادة تنظيم في الشريط السفلي ليُصبِح متطابق مع نسخة الويب، حيث لم تعد علامة التبويب المساعد هي الأولى من اليسار ، بدلاً من ذلك ، أصبح الطلب الآن. يؤدي إلى عرض التطبيق الرئيسي ، والألبومات ، ثم المساعد، وتحتفظ “المشاركة” بمكانها الأخير في اليمين.

المصدر

رابط كاتب المقال : التكنلوجيا

تنويه:. يقوم الموقع بجمع الأخبار والمقالات من الصحف السودانية والعالمية، ويصنفها، ثم يرتبها حسب أهميتها. كل ذلك يتم بطريقة آلية.الحقوق محفوظة لاصحابها.موقع نوبيون غير مسؤول عن المقالات اوالتعليقات الواردة أنما مسؤولية كاتبها.

التعليقات المشاركة 0 تعليق . (RSS 2.0) شاركنا التعليقات

  1. لا توجد تعليقات الأن كن أول من يعلق.

التعليقات

تواصل مع المجلة

www.wadihalfa.net