الرئيسية » فيس بوك» أنت تقرأ وتشاهد وتستمع

التحضير لاختبار الحصول على شهادة إدارة المشاريع الاحترافية PMP

RSS تعليقات RSS قارئ Atom قارئ 81 0 أضف تعليق

يبدو واضحًا جدًا ابتعادي عن المدونة الشهر الفائت، وكان هذا التصرف قرار إجباري من نفسي على نفسي، حتى أستطيع تحقيق شيء لطالما أردته مهنيًا, وهو الحصول على الشهادة العلمية: إدارة المشاريع الاحترافية PMP. وبحمد الله وفضله استطعت اجتياز الاختبار من أول محاولة ومدة تحضير لم تتجاوز الثلاث أسابيع إن لم تكن أقل. لم يكن الطريق معبّد ولا سهل ولكنه لم يكن مستحيل ولا أستطيع وصفه بالوعورة. والأهم أن النتيجة كانت بفضل الله من صالحي فتجاوزت تمامًا الصعوبات التي تخللت فترة التحضير واستمتعت بالنتيجة المذهلة واللحظات النورانية التي حفّت الثواني التي رأيت فيها أمام الشاشة: Congratulations حتى أني لم أصدق النتيجة وتوقعت أن هناك خطأ ما. حصل عليها زوجي قبلي بشهرين فلا أنسى أن أشكره على مساعدته وعلى محاولاته الحثيثة للتخفيف من صعوبة الأمر وإفادتي بتجربته.

سألخص تجربتي في الحصول على هذه الشهادة وتجربتي في التحضير لها والدراسة . سأتجاوز التعريف عن هذه الشهادة المعروفة وسأقول أنها تهم مدراء المشاريع والذين لهم خبرة في إدارة المشاريع في أي مجال كان، تزيد عن ثلاث سنوات للجامعين و خمسة لغير الجامعيين. لذلك لا تتقدم للحصول على هذه الشهادة إذا كنت خريج حديث، أو خبرتك في إدراة المشاريع ضئيلة لأنه باختصار سيبدو الموضوع مريب، كيف تحصل على شهادة احترافية بالرغم من تاريخ تخرجك الحديث وانعدام خبرتك في إدارة المشاريع؟ وكيف تحصل على شهادة وخبرتك مثلًا لا تتجاوز السنة كمدير مشروع؟ سيبدو الموضوع مضحكًا قليلًا ونظريًا أكثر من اللازم وغير مرتبط بخبرة عملية حقيقية.

الشهادة تفتح أبواب فرص كثيرة وترفع من الدخل المادي بتوفيق الله وحده وتيسيره للفرص، ليست الشهادة وحدها من تضمن وظيفة أفضل أو عمل أكثر دخلًا فالله يقسم الأرزاق ويقبض ويبسط لكنها جهود لسعي حثيث لتطوير النفس والتطلّع لفرص أفضل.

متطلبات الاختبار:

  • ثلاث سنوات كحد أدنى في إدارة المشاريع لحملة البكالريوس. بمعنى: 4500 ساعة عمل في إدارة المشاريع.
  • خمس سنوات لحملة الدبلوم بمعنى 7500 ساعة عمل في إدارة المشاريع.
  • 35 ساعة تدريبية من معهد أو جهة أو مدرب معتمد من الـ PMI.

عند توافر هذه الشروط تستطيع التسجيل للاختبار بعد تقديم ما يثبت.

مدة التحضير للاختبار: 
في أقل من شهر استطعت الاستعداد للاختبار وتخصيص وقت للتحضير والمذاكرة. أستطيع أن أقول أن المدة بالأيام كانت 21 يوم بالضبط آخر 5 أيام كانت تجربة اختبارات وتحسس مواطن الضعف. ينصح عادة بالتحضير للاختبار لمدة لا تقل عن 6 أسابيع ولا تزيد عن 9 أسابيع حتى لا يصبح التباعد بين المعلومات مجال للنسيان . شخصيًا مع عمل بوقت كامل لم يمكنني التحضير أكثر من 21 يوم ولكن حرصت على جودة التحضير أكثر من المدة. أعمل في دوام كامل ولديّ مسؤوليات منزل كما لدى الكثير فلذلك لا أعتبر ذلك عائق لأي أحد بإذن الله.. كنت أخبر نفسي أن التحضير والانشغال بها مؤقت وسيمضي والنتيجة دائمة بإذن الله .. الوقت الذي أمضيه في المذاكرة لا يتجاوز ساعتين ونصف وتبدأ غالبا بعد وصولي إلى المنزل و الانتهاء من وجبة العشاء ومتعلقاتها.. فغالبًا الوقت المتاح لي يكون بعد الساعة السادسة والنصف حتى التاسعة والنصف.

التكلفة: 
تنقسم التكلفة إلى قسمين:

  • تكلفة الدورة التدريبية، قمت بإنهائها قبل 5 سنوات تقريبًا لذلك كلفتني كثيرًا بما يقارب 5000 ريال سعودي. ولكن الآن لم تعد التكلفة مرتفعة مع وجود الدورات الالكترونية وهي في أغلبها معتمدة من PMI. في يودمي يمكنكم الحصول على هذه الدورة في وقت العروض بمبلغ لا يتجاوز العشرة دولارات . وجودة محتوى عالية.
  • تكلفة الاختبار نفسه: قمت بتسجيل عضوية في PMI لمدة سنة لتخفيض تكاليف حجز الاختبار بنسبة بسيطة فكان سعر العضوية و حجز الاختبار مجموعه: 544 دولار.

احتجنا إلى شراء اختبار تجريبي مكون من أكثر من 1700 سؤال ويحاكي تجربة الاختبار وكانت تكلفته قرابة ال 100 دولار.

التقديم للاختبار:

من موقع ال PMI يمكنكم التقدم للحصول على موعد للاختبار وعملية التقدم ليست بسيطة فهناك الكير من المعلومات التي يجب إدخالها بدقة ومنطقية حتى لا يخضع طلبك للتدقيق ومن ثم تدخل في دوامة أخرى من إحضار إثباتات إضافية قد تأخذ وقت أطول و تعقيد أكثر.

هناك الكثير من الشروحات في أرجاء النت ولكن سأشارك معك رابط سهل علي الكثييير في حساب عدد ساعات المشاريع التي عملتَ عليها وحسابها بنفس الطريقة والنسبة المطلوبة خلال مراحل المشروع ( Intiating- Planning – execution – monitoring and controlling – closing) .

هنا: ملف حساب عدد ساعات المشروع كما هو مطلوب في نموذج التقديم  . كل ماعليكم فقط هو إدخال بريدكم الالكتروني وسيصلكم الملف عبره. سيختصر عليك الكثير في دقائق معدودة.

ملاحظة: تجنب وضع عدد ساعات عمل زائد وغير منطقة، الساعات الإضافية التي تعملها خارج أوقات الدوام غير محسوبة، وقد يجعلك ذلك تخضع للتدقيق. فقط كن منطقيًا و مقارب لخبرتك.

منهجية التحضير:

خصصت وقت من يومي للتحضير للاختبار وتوقفت عن جعل المذاكرة حسب وقت الفراغ والانتهاء من المهام،، وهذا قدم لي الكثير من الإنجاز.

الخطوة الأولى: حضور دورة تدريبية . لأن الدورة التدريبة التي حضرتها كانت منذ وقت طويل، احتجت إلى تجديد و تحديث فقمت بحضور دورة تدريبية معتمدة يقدمها جوزيف عبر منصة يوديمي ( حضرت بطبيعة الحال النسخة الخامسة قبل تغيير الاختبار للنسخة الجديدة ). في البداية شعرت أنها مختصرة للغاية ولكن مع مرور الوقت أجد أنها رائعة والمدرب يعرف جيدًا ماذا يقدم. الدورة شاملة وتقوم بالتركيز على أهم العمليات والمراحل التي يمر بها المشروع ، كمدخل أجدها مناسبة جدًا وبوابة للفهم. يعطي جوزف الكثير من التلميحات عن الاختبار وتركيز الأسئلة على مواضع معينة دون الأخرى.. أجد أنها جديرة بالشراء وسعرها خرافي مقابل المعلومات الممتازة. هذه الدورة معتمدة ك 35 ساعة تدريبية لإجراء الاختبار. اختصرت علي الكثير من الوقت في القراءة بكل صراحة لذلك أجدها ضرورية جدًا. تنبيه: الدورة مخصصة للتحضير للاختبار وليست شرح لكل ما جاء به الـ PMBOK.

الخطوة الثانية : القراءة من المصادر .حين يستعصي علي فهم شيء ما، أو أشعر أني بحاجة للمزيد من المعلومات عن نقطة معينة أدون كل ذلك ثم أقوم بالرجوع إلى الكتاب المذهل، كتاب Rita  .. الكتاب أنصحكم باستعارته والاطلاع عليه قدر استطاعتكم وإن كان باستطاعتكم اقتناؤه فلا تترددو.. منظم، مرتب، وشديد الوضوح. القراءة فيه سهلة ولكنه طويل وممتلئ بمعلومات كثيرة ودقيييقة من كل حدب وصوب.

أو كتاب معهد الPMI – PMBOK الذي كان مرجع إضافي لم أستخدمه كثيرًا بصراحة أثناء التحضير لضخامته وضيق وقتي، ولكن نفسيًا كان وجوده ضروري خصوصًا أني أعود له بعض المرات أثناء مزاولة عملي. أو الانترنت: بحر من الشروحات والمعلومات المصورة و المكتوبة. محيط من الأمثلة و النماذج والنصائح وهذه مجموعة مصادرة اعتمدت عليها اعتماد كبير :

الخطوة الثالثة: الاختبارات التجريبية. بعد انتهاء كل قسم في الدورة هناك اختبارات بسيطة مكونة من 20 إلى 25 سؤال ولكنها ليست كافية.. فبعد الانتهاء من القراءة وتغطية جميع المواضيع خضعت يوميًا ولمدة 6 أيام قبل الاختبار إلى اختبارات تجريبية. كل يوم من 200 إلى 250 سؤال. استعنت باختبار تجريي مدفوع من هذا الموقع Lead 2 Pass. وأعتقد أن ما صنع الفارق الكبير في أدائي في الاختبار هو الخضوع للاختبارات بشكل مكثف. اختبارات هذا الموقع صعبة على الأقل أول 400 سؤال كانت تصيبني بالإحباط .. كنت أدون مواطن الضعف وأعود للقراءة فيها من ريتا أو البحث في الانترنت عن توضيح المفهوم وأحيانًا كان يستعصي علي كل هذا فأستعين بفهد لشرح بعض المواضيع خصوصا ال Procurement لعدم تدخلنا فيه كمدراء مشاريع في منشأتنا، والجودة لخبرته فيها بشكل مكثف. صعوبة الاختبار التجريبي حضرتني جيّدا للاختبار الحقيقي. هذه أهم خطوة بالنسبة لي، وكل ما استطعت التركيز فيها أكثر والتفرغ كل ماكان أفضل .. أولًا منها ستعرف نقاط ضعفك ثانيًا ستقوم بتحضيرك للاختبار بشكل أكثر كفاءة والتعود على حل 200 سؤال في فترة زمنية محددة.

هناك مواقع كثيرة تقدم اختبارات مدفوعة ولكني لا أستطيع تقييمها من تجربة شخصية، فلكم حرية البحث والاختيار ، هنا مقارنة بين أشهر 5 اختبارات تجريبية تساعدكم على الاختيار.

ويمكنكم تصفح كامل المقارنة من هذا الموقع : https://www.pmbypm.com/best-pmp-exam-simulator/

قمت بالخضوع إلى ما مجموعه  1000 سؤال مع إعادة اختبار أول 300 سؤال للتأكد من تخطي مواطن الضعف بمعدل خمس اختبارات تجريبية. هناك اختبارات مجانية، ولكن الأسئلة مكررة وليست بجودة المدفوعة. بإمكانكم الاطلاع عليها وهي كثيرة وسيصعب حصرها لذلك سأورد بعض المصادر وعليكم الإبحار:

A List of Free PMP Mock Tests and Sample Questions

 

المراجعة: المراجعة الخاطفة في السيارة وفي أوقات الانتظار عن طريق Flash Cards أو ملخصاتي وملاحظاتي الخاصة في دفتري أو أسئلة.. لدي تطبيقات تقدم ذلك في هاتفي المحمول وهذه هي:

أخيرًا ، يوم الاختبار:

مدة الاختبار كانت 4 ساعات و 200 سؤال اختياري. الأسئلة دقيقة جدًا ومعظمها طويلة والإجابات متقاربة ومحيرة. مع كثرة الاختبارات التجريبية ستتعرف على الطريقة الأمثل لاختيار الإجابة. سيتم تقييمك على 175 سؤال بينما الـ 25 المتبقية هي أسئلة تجريبية موزعة بعشوائية خلال الاختبار و لا تدخل في الدرجة. لا أحد يعرف ماهي هذه الأسئلة على وجه التحديد ، لذا عليك بالتركيز في كل ال 200 سؤال. درجة النجاح غير محددة رسميًا من ال PMI ولكن هناك من يقول أنه يجب الإجابة على 116 سؤال من أصل 175 وبعضهم الآخر يميل إلى أن هناك وسيلة أخرى لحساب الدرجات بناء على صعوبة السؤال أو سهولته فالأسئلة الصعبة تحمل درجات أكثر والعكس للأسئلة السهلة.

يتم تفتيشك يوم الاختبار والتأكد من عدم دخول أي شيء معك داخل قاعة الاختبار سوى جواز سفرك. سيتم وضع متعلقاتك الشخصية في locker وتمنع من الوصول إليه خلال مدة الاختبار ولكن بإمكانك سؤال الموظفين إحضار طعامك إلى الداخل. تقوم بالتوقيع على معاهدة عدم المشاركة والإفصاح عن طبيعة محتوى الأسئلة لذلك لن أستطيع تقديم أي تلميح عن الأسئلة التي أجبت عليها لالتزامي بالتوقيع والمعاهدة.

الأسئلة طويلة حقيقة و الإجابة عن 200 سؤال كانت عملية مملة جدًا، في آخر 50 سؤال اجتاحتني رغبة عارمة بالانتهاء بسرعة من كل هذا فطاقتي نفذت. تشتت كثيرًا وقت الاختبار بسبب إزعاج صوت الكعب العالي لأحد الموظفات التي تقوم بإدخال المتقدمات للقاعة، وأخرى تقوم بضرب القلم بشكل مستمر على الطاولة!! مما اضطرني إلى فقدان تركيزي وبالتالي فقدان وقت كثير.. أنهيت الاختبار بدون مراجعة إجاباتي بسبب ضيق الوقت ولعلها كانت خيرة أن لا أقوم بتعديل الإجابات . نقرت على زر الإنهاء وانحنيت لربط حذائي لثواني ، وما أن رفعت رأسي حتى وجدت رسالة التهنئة بالنجاح في الاختبار الصعب و حصولي على ترخيص معتمد من المعهد العالمي. لم تسعني الأرض وقتها ولم تسعني نفسي.. شعرت أن طاقتي ارتفعت أضعاف، ولم أستطع البقاء في مكاني طويلًا.. فكل ذلك التعب والتفكير و العمل أثمر والحمد لله.

شعرت بنشوة تحقيق الهدف والإنجاز، بثقة كبيرة بالنفس والقدرات كوني اجتزته من أول محاولة بفضل الله.. هناك شيء رائع يصعب وصفه في تحدي النفس لتحقيق المزيد وعدم الركون والدخول في منطقة راحة يصعب الخروح منها.. شعرت برضا داخلي لم أكن يريده أن ينتهي ، رضا لأن أريت الله سعيي وأنتظر منه القبول و التيسير, رضا لأني لم أهدر وقتي أكثر واستثمرته فيما ينفع، رضا لأني لم أتوقف ، رضا لأني صنعت ذلك لنفسي وبنفسي لم تجبرني جهة عملي ولم تدعمني . كان ملخص الشعور: الاستطاعة والرضا.

تلميحات من التجربة:

  • كمية المعلومات هائلة جدًا ومتشعبة ، فلا تفزع كما فعلت. ستكون على مايرام . حاول فقط تقدير الوقت المناسب لك للتحضير بما يتناسب مع قدراتك في الفهم وأسلوب حياتك.
  • حاول التدوين قدر المستطاع.. دون المعلومات التي تمر عليك ، ارسم خرائط ذهنية لتساعدك على الفهم والتذكر. خصص دفتر أو مكان الكتروني لتدوين ملاحظاتك أو your study notes .
  • حاول التفرغ من عملك اليوم الذي يسبق الاختبار.. لقد ساعدني ذلك في التقاط أنفاسي والاطمئنان والحصول على قسط من النوم أستطيع معه التركيز.
  • حاول التعرف والتعود على طريقة التفكير السليمة في حل الأسئلة.. مثلا استبعاد الإجابات الخاطئة أولا ثم التركيز في ما تبقى ومحاولة تحليل الجواب وربطه مع السؤال.
  • احترم الهدوء من أجل من يقوم بالاختبار معك في نفس الغرفة، لا ترتدي كعب عالي صوته مزعح، ولا تقوم بتصرفات تشتت الآخرين كطرق القلم و استخدام الممحاة بشكل مزعج ومبالغ فيه.
  • اخضع لاختبارات تجريبية قدر المستطاع، اخضع لاختبارات تجريبية قدر المستطاع، اخضع لاختبارات تجريبية قدر المستطاع.
  • ركز على ال Process groups التي لها نسب عالية في الاختبار مما سيضمن لك أجابات أسئلة كثيرة بشكل صحيح. ( شرح مفصل عن النقطة في كورس يودمي المشار إليه بالأعلى)
  • افهم واحفظ الـ ITTOs بالطريقة التي تناسبك وتعلم الخدع لفهمها بأسهل طريقة (المصادر في الانترنت ممتلئة)، وركز أكثر على الـ ITTOs المتعلقة بال Process groups التي سيشملها نسبة كبيرة من الأسئلة.
  • اصنع واستعن ب dump sheets .
  • استغل الأوقات الضائعة باستثمارها عبر تطبيقات الـ PMP ومراجعة البطاقات السريعة والاختبارات البسيطة. ( تطبيقات استخدمتها مشار لها في الأعلى)
  • عند بدء الاختبار حاول بسرعة كتابة المعادلات التي تعرفها ، وحين يحين سؤالها تكون جاهزة للتطبيق.
  • ابحث عن حافزك .. حافزك هو أول سبب سيدفعك للنجاح في هذا الاختبار واجتياز الصعوبات.
  • ضع خطة دراسية والتزم بها، خصص وقت ثابت ومناسب واستثني يوم في الأسبوع راحة.
  • اخضع لاختبارات تجريبية قدر المستطاع، اخضع لاختبارات تجريبية قدر المستطاع، اخضع لاختبارات تجريبية قدر المستطاع. 😀
  • لا تترك موضوع غامص بدون فهمه، فهي فرصة ذهبية أيضًا لزيادة المعرفة والتحسن في المجال وليس فقط للحصول على الرخصة.
  • لا تعتمد على خبرتك الواقعية في الإجابة عن الأسئلة، بل اعتمد على PMBOK .. فطر بطريقة ال PMI  وليس ما تفعله عادة في إدارة المشاريع على أرض الواقع.
  • قم بإعادة الاختبار الذي تفشل به حتى تسجل أكثر من 85% من الأجوبة الصحيحة.
  • ادرس بذكاء أكثر وجهد أقل.

في النهاية أتمنى لكم النجاح في هذه الرحلة وأتمنى أن أكون عاونت شخص على التقديم للاختبار.. وكشكر لله على أن ساعدني في اجتياز الاختبار ومزيد من التشجيع لغيري سأقوم بمساعد 3 نساء أخريات عن طريق تقديم الدورة تدريبية من يوديمي كهدية لمن ترغب بالتقدم للاختبار. كل ماعليك هو مراسلتي عبر هذه الصفحة تواصل معي وإرسال بياناتك وبيانات الاختبار وبريدك الالكتروني. قد لا يصلني البريد ففي حال التأخر عن الرد الرجاء إعادة الإرسال.

سأكون سعيدة جدًا حين يشاركني أحدكم خبر اجتيازه الاختبار بنجاح..

مستقبل مشرق أتمناه لنفسي وإياكم..

رابط كاتب المقال : فيس بوك

تنويه:. يقوم الموقع بجمع الأخبار والمقالات من الصحف السودانية والعالمية، ويصنفها، ثم يرتبها حسب أهميتها. كل ذلك يتم بطريقة آلية.الحقوق محفوظة لاصحابها.موقع نوبيون غير مسؤول عن المقالات اوالتعليقات الواردة أنما مسؤولية كاتبها.

التعليقات المشاركة 0 تعليق . (RSS 2.0) شاركنا التعليقات

  1. لا توجد تعليقات الأن كن أول من يعلق.

التعليقات

تواصل مع المجلة

www.wadihalfa.net