الرئيسية » الاجتماعية» أنت تقرأ وتشاهد وتستمع

أصحاب مصانع البلاستيك يطلقون صرخة استغاثة

RSS تعليقات RSS قارئ Atom قارئ 9 0 أضف تعليق

أطلق اصحاب مصانع البلاستيك صرخة استغاثة بعد محاصرتهم من قبل البنوك بالداخل والخارج في اعقاب الحملة الاعلامية التي اطلقها المجلس الاعلى للبيئة بمحاربة «اكياس البلاستيك». وقالت رئيس شعبة مصنعي اكياس البلاستيك شيراز الطيب ان المجلس الاعلى للبيئة حدد لهم ان تكون سماكة الكيس 60 ميكرون ولكنهم فشلوا في تطبيق مواصفات مجلس البيئة بسبب عدم مطابقة الماكينات التي خصصت لصناعة تلائم بيئة السودان وكشفت عن خسائر فادحة لمصنعي البلاستيك. في الصعيد ذاته قال مدير احد المصانع انهم يواجهون ركودا تاما بالاسوق وان مخازنهم تكتظ بالبلاستيك بعد احجام التجار عن شرائها عقب الحملة التي اطلقتها السلطات البيئية، وقال: البنوك بالداخل والخارج تطاردنا ولدينا التزامات بالاسواق ونتوقع زيادة كبيرة في نسبة البطالة، وطالب صاحب المصنع الحكومة بامهالهم مدة عامين قبل الشروع في تنفيذ القرار بغية ترتيب اوضاعهم في هذه المدة.

مقترحات للحل
قدمت شركة ماغما للخدمات البيئية رؤية شاملة لحل ازمة الاكياس الخفيفة تعتمد الحلول على عدة أجزاء
اولا: الجزء التثقيفي …من خلال الاعداد لحملة إعلامية كبرى تحتوي على ندوات وحملة توعية كبيرة تشمل كل وسائل الاعلام وتكون بمصاحبة حملة اعلانية يتم بها توعية المواطنين باهمية تجميع الاكياس الخفيفة بعد استهلاكها.
ثانيا .. الشق العلمي
ان حل مشكلة الاكياس الخفيفة حلا عملياً هو تجميعها سواء كان بالطرق العادية ووصولها لمكب النفايات او ابتكار طرق جديدة لتجميع هذه الاكياس والنفايات ذات القيمة التي يتم اعادة تدويرها وتجميعها من كل اماكن ولاية الخرطوم وتحويلها الى مكان يقدر التعامل معها بصورة علمية ويعمل على اعادة تدويرها والاستفادة منها وبهذا نكون منعنا الاكياس من التطاير عن طريق الريح وحولناها الى قيمة مضافة تفيد المجتمع وتخلق وظائف وعملا لافراد ولتنفيذ ذلك يلزم الآتي:
عمل اتفاق بين ولاية الخرطوم والمجلس الاعلى للبيئة واتحاد الصناعات ممثلا عن المصانع وشركة ماغما للخدمات البيئية يتم بموجبه توفير التكنولوجيا الخاصة بتدوير الاكياس الخفيفة وذلك كالآتي:
اولاً … تقوم وزارة البيئة والمجلس الاعلى للبيئة بالخرطوم بتوفير مكان مناسب للمشروع داخل احد المكبات مع توفير الخدمات الخاصة به من ماء وكهرباء.
ثانياً .. يقوم اتحاد الصناعات بتجميع 2000 دولار من كل مصنع من اجمالي المصانع وعددها لا يقل عن 300 مصنع لمرة واحدة فقط.

ثالثا.. تقوم شركة ماغما للخدمات البيئية بتجهيز المكان وتوفير التكنولوجيا الخاصة بتجميع واعادة وتدوير الاكياس الخفيفة وادارته وذلك كله في خلال فترة سماح تعطي للمصانع وقدرها سنة من تاريخ التشغيل ويكون الاشراف الكامل والفني للمجلس الاعلى للبيئة واتحاد الصناعات وذلك للمساعدة الفنية واللوجستية وتذليل العقبات التي تواجه المشروع على ارض الواقع.
رابعاً … يتم تقييم التجربة خلال العام ومدى انخفاض معدل وجود الاكياس ومدى تأثيرها على البيئة ومن خلال التقييم الدائم للتجربة ومن خلال النتائج ونجاح التجربة يتم فترة تمديد السماح للمصانع بالعمل.
بذلك نكون قد عالجنا المشكلة من خلال التعاون بين اجهزة الدولة المختلفة ممثلة في ولاية الخرطوم ووزارة البيئة والمجلس الاعلى للبيئة بصفتهم المسؤولين عن الشؤون البيئية في الدولة واتحاد المصانع بصفته ممثلاً عن مصانع الاكياس الخفيفة والقطاع الخاص ممثلاً في شركة ماغما للخدمات البيئية وحافظنا على المصانع ورأس المال الوطني الذي يتجاوز المليار دولار ويفيد الاقتصاد في تشغيل آلاف العمال.
نتمنى ان ينال مقترحنا رضاكم ونحن على استعداد تام لتقديم اي مشورة او عمل يفيد البيئة والمجتمع.
شركة ماغما للخدمات البيئية

 

تنويه:. يقوم الموقع بجمع الأخبار والمقالات من الصحف السودانية والعالمية، ويصنفها، ثم يرتبها حسب أهميتها. كل ذلك يتم بطريقة آلية.الحقوق محفوظة لاصحابها.موقع وادي حلفا غير مسؤول عن المقالات اوالتعليقات الواردة أنما مسؤولية كاتبها.

التعليقات المشاركة 0 تعليق . (RSS 2.0) شاركنا التعليقات

  1. لا توجد تعليقات الأن كن أول من يعلق.

التعليقات

تواصل مع المجلة

www.wadihalfa.net